• ×

12:44 مساءً , الأحد 17 رجب 1440 / 24 مارس 2019

خادم الحرمين خلال تدشينه برنامج التنمية الزراعية المستدامة: الآن من الممكن أن نصدر لا نستورد

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
هام - الرياض :- 
دشن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز في مكتبه بقصر اليمامة في الرياض اليوم (الأربعاء)، برنامج التنمية الريفية الزراعية المستدامة.

وشاهد خادم الحرمين عرضا مرئيا عن البرنامج والقطاعات المستهدفة منه، كما تسلم هدية تذكارية من وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبد الرحمن الفضلي، والتقط الصور التذكارية مع فريق عمل البرنامج.

وأعرب خادم الحرمين في كلمة له عن سعادته بالبرنامج وبالكفاءات الموجودة في كل المجالات بالمملكة، قائلا: "وجود وسائل التعليم في كل المملكة من المدارس والجامعات والكليات جعلت المملكة تكتفي بأبنائها، وهذه نعمة كبرى، لكن النعمة الأكبر هو الأمن والاستقرار في بلادنا، الذي جعل العمل فيها في كل مجال ماشيا، والأكبر من هذا كله بلادنا بلاد الحرمين".

وأضاف "يشرفني كما يشرف أي واحد من الأسرة أو من أبناء وطننا أن نكون خداما للحرمين الشريفين، الحمد لله رب العالمين، نسأل الله عز وجل، أن يرزقنا شكر نعمته، والحمد لله بلدنا الآن في كل مجالاته فيها من أبناء البلد مع إخوانهم الذين قبلهم من البلاد العربية وغيرها، خدموا مع الدولة، لكن ولله الحمد الآن ممكن نصدر ما نستورد، نسأل الله عز وجل أن يرزقنا شكر نعمته قبل كل شيء، ويحمي بلادنا من كل من أراد بها سوءا، والحمد لله رب العالمين".

ويستهدف برنامج التنمية الريفية 8 قطاعات واعدة في إنتاج وتصنيع وتسويق البن العربي، وتربية النحل وإنتاج العسل، وتطوير زراعة الورد والنباتات العطرية، وإنتاج وتصنيع وتسويق الفاكهة، وتعزيز قدرات صغار الصيادين ومستزرعي الأسماك، وتطوير قطاع صغار مربي الماشية، وزراعة المحاصيل البعلية، إضافة إلى تعزيز القيمة المُضافة من الحيازات الصغيرة والأنشطة الزراعية.

وأوضح وزير البيئة والمياه والزراعة أن البرنامج سيتم على مراحل عدة تبدأ من اليوم وحتى عام 2025م، مشيراً إلى أن البرنامج منذ اعتماده بمبلغ 8.750 مليار ريال إضافة إلى 3 مليارات ريال من صندوق التنمية الزراعية، استبشر به المزارعون وأسرهم في عموم مناطق المملكة.
بواسطة : محرر دسك - 3
 0  0  105
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:44 مساءً الأحد 17 رجب 1440 / 24 مارس 2019.