• ×

05:22 صباحًا , الإثنين 13 صفر 1440 / 22 أكتوبر 2018

خطيب جمعة طهران محذرًا المسؤولين الإيرانيين: اتعظوا!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
هام - طهران 

انتقد خطيب الجمعة بالعاصمة الإيرانية طهران كاظم صديقي، أداء مجلس الشورى (البرلمان الإيراني)، واصفًا الانتفاضة الأخيرة التي شهدها الشارع الإيراني بـ"العبرة" التي يجب على النظام أن يتعلم منها.

وأضاف صديقي معلّقًا على انتفاضة المواطنين: "الانفعال الذي صدر من الناس دليل على تردي الأوضاع وتراجع الحكومة. أما المسؤولون فإذا لم يستطيعوا أن يفوا بوعودهم، فعليهم ألا يتعهدوا بشيء من الأساس ويتركوا المسؤولية للناس أنفسهم"، وفق ما ذكرت وكالة "إسنا" الرسمية.

وحول طرح موازنة العام الجديد، أكد صديقي: "يجب أن يكون للفقراء نصيب الأسد من هذه الموازنة، فالفقر التي تعيشه البلاد وصمة عار، وعلينا أن نمحو هذا الفقر ليعيش الناس بلا آلام أو جوع".

وختم صديقي قائلًا: "يجب على مجلس الشورى أن يكون بيت الأمة والشعب، فعمل المجلس لا يتمثل في مواجهة مجلس صيانة الدستور ولا توجيه الأحكام الدينية".

وفي جانب آخر قالت الأمم المتحدة عن النظام الإيراني: لا يمكن لأي نظام يمارس الظلم والتعدي بحق شعبه أن يدوم للأبد.

وبعد أسبوعين من أحداث الاحتجاجات الشعبية التي شهدها الشارع الإيراني، أكدت مسؤولة حقوق الإنسان في إيران بالأمم المتحدة عاصمة جهانغير -في حديث صحفي- أن النظام الإيراني لن يدوم طويلًا، ما دام يمارس الظلم والعنف بحق شعبه.

وفي حديثها مع شبكة بي بي سي طالبت جهاغير السلطات الإيرانية بالإفراج الفوري عن جميع المعتقلين السياسيين، معربة عن قلقها العميق تجاه حالات الوفاة المتكررة في السجون الإيرانية، خاصة بعد إعلان السلطات أنها حالات "انتحار".

يُذكر أن عدد المعتقلين على خلفية الأحداث الأخيرة قد بلغ 3700 معتقل في مختلف السجون الإيرانية، بالإضافة إلى سقوط أكثر من 20 قتيلًا على يد قوات الأمن خلال الأحداث.

بواسطة : محرر دسك - 2
 0  0  405
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:22 صباحًا الإثنين 13 صفر 1440 / 22 أكتوبر 2018.